تعریف خطبة الغدیر  
 
خطبة الغدیر خطاب رسول الله صلی الله علیه و آله فی حجة الوداع الذی ألقاه عند الرجوع من الحج فی مكان یُسمّی بـ«غدیر خم». غدیرخم یقع فی منطقة انفصل فیها طریق الحجاج و القوافل الذین كانوا یذهبون الی المناطق الشمالیة‌ أو الجنوبیة من شبه جزیرة العرب. كان قد حضر فی هذا الحشد المهیب فی یوم الغدیر جمع غفیر من الناس قد بَلَغ الی مائة و عشرین ألف من الحجاج من أقصی البلاد الإسلامیة . فی هذه الخطبة التی ألقاها رسول الله صلی الله علیه و آله بأمر الله تعالی و قد استغرقت ما یقرب من ساعتین ، بعد ما أدلی بتصریحات موجزة حول المواضیع الإعتقادیة و الإجتماعیة و الأحكام الشرعیة ، قد نصب علی بن أبی طالب علیه السلام بأمر الله خلیفةً له و أمر الناس أن یبایعوا علیا بإمرة المؤمنین ثمّ قال: ربّما بسبب ازدحام الناس ما اُتیحت الفرصة للجمیع أن یبایعوا من قریب فكان الناس یردّدون ما قال رسول الله صلی الله علیه و آله و قد اعترفوا بالبیعة له و فی نهایة هذه المراسیم ، قد نزلت الآیة الشریفة« الیوم أكملت لكم دینكم و أتممت علیكم نعمتی» فی شأن هذه المناسبة